حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

مررْنا بأبي ذرٍّ بالرَّبذةِ . وعليه بُردٌ وعلى غلامِه مثلُه . فقلنا يا أبا ذرٍّ ! لو جمعتَ بينهما كانت حُلَّةً . فقال : إنه كان بيني وبين الرجلِ من إخوتي كلامٌ . وكانت أمُّه أعجميةً . فعيَّرتُه بأمِّه . فشكاني إلى النبيِّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ . فلقيتُ النبيَّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ . فقال ( يا أبا ذرٍّ ! إنك امرؤٌ فيك جاهليةٌ ) . قلتُ : يا رسولَ اللهِ ! من سبَّ الرجالَ سبُّوا أباه وأمَّه . قال ( يا أبا ذرٍّ ! إنك امرؤٌ فيك جاهليةٌ . هم إخوانُكم . جعلهم اللهُ تحت أيديكم . فأَطعِموهم مما تأكلون . وأَلبِسوهم مما تلبسون . ولا تُكلِّفوهم ما يغلبُهم . فإن كلَّفتُموهم فأعِينوهم ) . وفي رواية : وزاد في حديثِ زهيرٍ وأبي معاويةَ بعد قولِه ( إنك امرؤٌ فيك جاهليةٌ ) . قال قلتُ : على حالِ ساعتي من الكِبرِ ؟ قال ( نعم ) . وفي رواية أبي معاوية ( نعم على حالِ ساعتِك من الكبرِ ) . وفي حديث عيسى ( فإن كلَّفه ما يغلبه فلْيبِعْه ) . وفي حديث زهير ( فليُعِنْه عليه ) . وليس في حديث أبي معاوية ( فليبعْه ) ولا ( فليعِنْه ) . انتهى عند قوله ( ولا يكلِّفْه ما يغلبُه ) .

معلومات الحديث

رواه المعرور بن سويد ، نقله مسلم في صحيح مسلم وحكم عنه بأنه : صحيح