حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

كانت امرأة في فارس لا تلد إلا الأبطال فدعاها كسرى فقال إني أريد أن أبعث أريدأن أبعث إلى الروم جيشا وأستعمل عليهم رجلا من بنيك فأشيري علي أيهم أستعمل فأشارت عليه بولد لها يدعى شهربراز فاستعمله قال أبو بكر بن عبد الله فحدثت هذا الحديث عطاء الخرساني فقال عطاء الخرساني فحدثني يحيى بن يعمر أن قيصر بعث رجلا يدعى قطمة بجيش من الروم وبعث كسرى بشهربراز فالتقيا بأذرعات وبصرى فغليتهم فارس ففرحت بذلك كفار قريش وكرهه المسلمون قال عكرمة ولقي المشركون أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم فقالوا إنكم أهل كتاب والنصارى أهل كتاب ونحن أميون وقد ظهر إخواننا من أهل فارس على إخوانكم من أهل الكتاب وإنكم إن قاتلتمونا لنظهرن عليكم فوالله لتظهرن الروم على فارس أخبرنا بذلك نبينا صلوات الله عليه فقام أبي بن خلف فقال كذبت يا أبا فضيل فقال له أبو بكر أنت أكذب يا عدو الله فقال أناحبك عشر قلائص مني وعشر قلائص منك فإن ظهرت الروم على فارس غرمت إلى ثلاث سنين ثم جاء أبو بكر إلى النبي صلى الله عليه وسلم فأخبره فقال ما هكذا ذكرت إنما البضع ما بين الثلاث إلى التسع فزايده في الخطر وماده في الأجل فخرج أبو بكر فلقي أبيا فقال لعلك ندمت قال لا تعالى أزايدك في الخطر وأمادك في الأجل فاجعلها مئة قلوص لمئة قلوص إلى تسع سنين قال قد فعلت وظهرت الروم على فارس قبل ذلك فغلبهم المسلمون

معلومات الحديث

رواه عكرمة مولى ابن عباس ، نقله الزيلعي في تخريج الكشاف وحكم عنه بأنه : مرسل