حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

رأيتُ عمرَ بْنَ الخَطَّابِ -رضي الله عنه- قال : يا عبدَ اللهِ بْنَ عمرَ ، اذهبْ إلى أمِّ المؤمنينَ عائشةَ- رضي الله عنها- فقلْ : يَقْرَأُ عمرُ بْنُ الخطابِ عليك السلامَ . ثم سَلْهَا أَنْ أُدْفَنَ مَعَ صاحبيَّ ، قالت : كنتُ أُرِيدُه لنَفْسِي ، فلَأُوثِرَنَّه اليومَ على نفسي . فلما أقبلَ قال له : ما لديك ؟ قال : أَذِنَتْ لك يا أميرَ المؤمنين . قال : ما كان شيءٌ أهمَّ إليَّ من ذلك المَضْجَعِ ، فإذا قُبِضْتُ فاحْمِلُونِي ثم سَلِّمُوا ، ثم قلْ : يَسْتَأْذِنُ عمرُ بْنُ الخطابِ . فإِنْ أَذِنَتْ لي فادْفِنُونِي ، وإلا فرُدُّونِي إلى مقابرِ المسلمين . إني لا أعلمُ أحدًا أحقَ بهذا الأمرِ من هؤلاء النَّفَرِ الذين تُوفِّيَ رسولُ اللهِ صلى الله عليه وسلم وهو عنهم راضٍ ، فمن اسْتَخْلَفُوا بعدي فهو الخليفةُ ، فاسْمَعوا له وأطيعوا ، فسمَّى : عثمانَ ، وعليًّا ، وطلحةَ ، والزُّبَيْرَ ، وعبدَ الرحمنِ بْنَ عوفٍ ، وسعدَ بْنَ أبي وَقْاصٍ . وولجَ عليه شابٌّ من الأَنْصارِ ، فقال : أَبْشِرْ يا أميرَ المؤمنين ببشرى اللهِ ، كان لك من القِدَمِ في الإسلامِ ما قد عَلِمْتَ ، ثم اسْتُخْلِفُتَ فعدَلْتَ ، ثم الشهادةَ بعد هذا كلِّه . فقال : ليتني يا ابنَ أخي وذلك كَفَافًا ، لا عليَّ ولا ليَّ ، أُوصِي الخليفةَ من بعدِي بالمهاجرين الأولين خيرًا ، أَنْ يَعْرِفَ لهم حقَهم ، وأن يَحْفَظَ عليهم حُرمَتَهم ، وأُوصيه بالأنصارِ خيرًا الذين تَبَوُّؤُوا الدارَ والإيمانَ ، أَنْ َيَقْبَلَ من مُحْسِنِهم ، وَيْعفِى عن مسيئِهم ، وأوصيه بذمةِ اللهِ وذمةِ رسولِه -صلى الله عليه وسلم -، أن يُوفِي لهم بعهدِهم ، وأَنْ يُقَاتِلَ من وراءَهم ، وأَنْ لا يُكَلَّفُوا فوقَ طاقتِهم .

معلومات الحديث

رواه عمرو بن ميمون ، نقله البخاري في صحيح البخاري وحكم عنه بأنه : [صحيح]