حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

أهلَلْنا ، أصحابُ محمدٍ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ ، بالحجِّ خالصًا وحدَه . قال عطاءٌ : قال جابرٌ : فقدم النبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ صبحَ رابعةٍ مضت من ذي الحجةِ . فأمرنا أن نُحلَّ . قال عطاء ٌ: قال " حِلوا وأَصيبوا النساءَ " . قال عطاءٌ : ولم يعزمْ عليهم . ولكن أحلهنَّ لهم فقلنا : لما لم يكن بيننا وبين عرفةَ إلا خمسٌ ، أمرنا أن نفضيَ إلى نسائِنا . فنأتي عرفةَ تقطرُ مذاكيرُنا المنيَّ ! قال يقول جابر بيدِه ( كأني أنظرُ إلى قولِه بيدِه يحرِّكها ) قال فقام النبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ فينا . فقال : " قد علمتُم أني أتقاكم للهِ وأصدقُكم وأبرُّكم . ولولا هديي لحللتُ كما تُحلُّون . ولو استقبلتُ من أمري ما استدبرتُ لم أَسُقِ الهديَ . فحلُّوا " فحلَلْنا وسمعنا وأطعْنا . قال عطاءٌ : قال جابرٌ فقدم عليٌّ من سعايتِه . فقال " بم أهللتَ ؟ " قال : بما أهلَّ به النبيُّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ . فقال له رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ : " فأهدِوامكثْ حرامًا " قال : وأهدى له عليٌّ هديًا . فقال سراقةُ بنُ مالكٍ بنُ جُعشمٍ : يا رسولَ اللهِ ! ألعامِنا هذا أم لأبدٍ ؟ فقال " لأبدٍ " .

معلومات الحديث

رواه جابر بن عبدالله ، نقله مسلم في صحيح مسلم وحكم عنه بأنه : صحيح