حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

تُوِفِّيَتْ ابنةٌ لعثمانَ رضيَ اللهُ عنهُ بمكةَ ، وجئنا لنشهَدَهَا ، وحضرها ابنُ عمرَ وابنُ عباسٍ رضيَ اللهُ عنهم ، وإنِّي لجالسٌ بينهما ، أو قال : جلستُ إلى أحدهما ، ثم جاء الآخَرُ فجلسَ إلى جَنْبِي ، فقال عبدُ اللهِ بنُ عمرَ رضيَ اللهُ عنهما ، لعمرو بنُ عثمانَ : ألا تَنهى عن البكاءِ ؟ فإنَّ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ قال : إنَّ الميتَ ليُعَذَّبُ ببكاءِ أهلِهِ عليهِ . فقال ابنُ عباسٍ رضيَ اللهُ عنهما : قد كان عمرُ رضيَ اللهُ عنهُ يقولُ بعضُ ذلكَ ، ثم حدَّثَ قال : صَدَرْتُ مع عمرَ رضيَ اللهُ عنهُ من مكةَ ، حتى إذا كُنَّا بالبيداءِ ، إذا هو برَكْبٍ تحتَ ظِلِّ سُمْرَةٍ ، فقال : اذهبْ فانظرْ مَنْ هؤلاءِ الرَّكْبِ ؟ قال : فنظرتُ ، فإذا صهيبٌ ، فأخبرْتُهُ ، فقال : ادعُهُ لي ، فرجعتُ إلى صهيبٍ فقلتُ : ارْتَحِلْ ، فالْحَقْ أميرَ المؤمنينَ ، فلمَّا أُصيبَ عمرُ ، دخل صهيبٌ يَبكي ، يقولُ : وا أخاهُ ، وا صاحباهُ ، فقال عمرُ رضيَ اللهُ عنهُ : يا صهيبُ ، أَتَبْكي عليَّ ، وقد قال رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ : إنَّ الميتَ ليُعَذَّبُ ببكاءِ أهلِهِ عليهِ . قال ابنُ عباسٍ رضيَ اللهُ عنهما : فلمَّا مات عمرُ رضيَ اللهُ عنهُ ، ذكرتُ ذلكَ لعائشةَ رضيَ اللهُ عنها ، فقالت : رحمَ اللهُ عمرَ ، واللهِ ما حدَّثَ رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ إنَّ اللهَ ليُعَذِّبُ المؤمنَ ببكاءِ أهلِهِ عليهِ ، ولكنَّ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ قال : إنَّ اللهَ ليَزِيدُ الكافرَ عذابًا ببكاءِ أهلِهِ عليهِ . وقالت حَسْبُكُمُ القرآنُ : وَلَا تَزِرُ وَازِرَةٌ وِزْرَ أُخْرَى . قال ابنُ عباسٍ رضيَ اللهُ عنهما عندَ ذلكَ : واللهُ هُوَ أَضْحَكُ وَأَبْكَى .

معلومات الحديث

رواه عبدالله بن عمر ، نقله البخاري في صحيح البخاري وحكم عنه بأنه : [صحيح]