حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

كان رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم يتخوَّلنا بالموعظةِ في الأيَّامِ ، وكان آخرُ خطبةٍ خطَبها بالمدينةِ ، قعد على هذا المنبرِ فوعظنا موعظةً ذرِفت منها العيونُ ، وتقَلْقَلت منها الأعضاءُ ، ثمَّ قال : يا بلالُ الصَّلاةُ جامعةٌ ، فاجتمع النَّاسُ وهو قاعدٌ على المنبرِ ، فقام ، وقال : أيُّها النَّاسُ ادنُوا أوسِعوا لمن خلفكم ثلاثًا ، فقام وقال الحمدُ للهِ ونحمدُه ونستعينُه ونُؤمنُ به . فذكر كلامًا طويلًا إلى أن قال : ومن تولَّى خصومةً لظَّالمٍ أو أعانه عليها نزل ملَكُ الموتِ فبشِّرْه باللَّعنةِ ، ومن عظَّم صاحبَ دنيا فمدحه لطمعِ الدُّنيا سخِط اللهُ عليه ، وكان في الدَّركِ مع قارونَ ، ومن بنَى رياءً وسُمعةً حمله يومَ القيامةِ إلى سبعِ أرْضين ، ومن ظلم أجيرًا أحبط اللهُ عملَه ، ومن تعلَّم القرآنَ ثمَّ نَسِيه لَقي اللهَ يومَ القيامة مجذومًا ملعونًا ، وتسقطُ عليه بكلِّ آيةٍ حيَّةٌ أو عقربُ ، ومن نكح امرأةً في دبرِها حشره اللهُ يومَ القيامةِ والنَّاسُ يتأذَّوْن من ريحِه ويدخلُ في تابوتٍ من نارٍ مُسمَّرٍ بمساميرَ من حديدٍ ويُضرَبُ عليه صفائحُ من نارٍ ، ومن زنا بيهوديَّةٍ أو نصرانيَّةٍ أو مجوسيَّةٍ أو مسلمةٍ حرَّةً كانت أو أمةً ، فتح اللهُ عليه في قبرِه ثلاثَمائةِ ألفِ بابٍ من جهنَّمَ ، ومن صافح امرأةً حرامًا جاء يومَ القيامةِ مغلولًا ، ثمَّ أُمِر به إلى النَّارِ ، ومن شرِب الخمرَ سقاه اللهُ شَربةً من سُمٍّ يتساقطُ وجهُه ، ومن فجَر بامرأةٍ ذاتِ بعلٍ انفجر يومَ القيامةِ فرْجُه وادٍ من صديدٍ يتأذَّى النَّاسُ من نتَنِ ريحِه

معلومات الحديث

رواه أبو هريرة ، نقله ابن الجوزي في موضوعات ابن الجوزي وحكم عنه بأنه : موضوع