حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

عن ابن عباس أن رجلا من بني عبس يقال له خالد بن سنان قال لقومه أنا أطفئ عنكم نار الحرتين فقال له عمارة بن زياد رجل من قومه والله ما قلت لنا يا خالد قط إلا حقا فما شأنك وشأن نار الحرتين تزعم أنك تطفئها قال فانطلق معه عمارة بن زياد في ناس من قومه حتى أتوها وهي تخرج من شق جبل في حرة يقال لها حرة أشجع قال فخط لهم خالد خطة فأجلسهم فيها وقال إن أبطأت عنكم فلا تدعوني باسمي فخرجت كأنها خيل شقر يتبع بعضها بعضا فاستقبلها خالد يضربها بعصاه ويقول بدا بدا كل سها مردا زعم ابن راعية المعزى أني لا أخرج منها وثيابي تندى حتى دخل معها الشق فأبطأ عليهم قال فقال عمارة بن زياد والله لو كان صاحبكم حيا لقد خرج إليكم بعد فقالوا إنه قد نهانا أن ندعوه باسمه قال فادعوه باسمه فوالله لو كان صاحبكم حيا لقد خرج بعد فقال إنه قد نهانا أن ندعوه باسمه قال فخرج إليهم آخذا برأسه قال ألم أنهكم أن تدعوني باسمي فقد والله قتلتموني فادفنوني فإذا مرت بكم الحمر فيها حمار أبتر فانبشوني فإنكم ستجدوني حيا قال فمرت بهم الحمر فيها حمار أبتر فقال انبشوه فإنه أمرنا أن ننبشه فقال عمارة بن زياد لا تحدث مضر عنا أنا ننبش موتانا والله لا تنبشوه أبدا وقد كان خالد أخبرهم أن في علم امرأته لوحين فإذا أشكل عليكم أمر فانظروا فيهما فإنكم سترون ما تسألون عنه ولا تمسهما حائض قال فلما رجعوا إلى امرأته سألوها عنهما فأخرجتهما وهي حائض فذهب ما كان فيهما من علم قال وقال أبو يونس قال سماك أن ابن خالد بن سنان أتى النبي صلى الله عليه وسلم فقال النبي صلى الله عليه وسلم مرحبا بابن أخي

معلومات الحديث

رواه [عكرمة مولى ابن عباس] ، نقله الهيثمي في مجمع الزوائد وحكم عنه بأنه : فيه المعلى بن مهدي ضعفه أبو حاتم قال يأتي أحيانا بالمناكير وهذا منها