حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

من أحبَّ أن يكونَ أقوَى النَّاسِ , فليتوكَّلْ على اللهِ ، ومن أحبَّ أن يكونَ أكرمَ النَّاسِ , فليتَّقِ اللهَ ، ومن أحبَّ أن يكونَ أغنَى النَّاسِ , فليكُنْ بما في يدِ اللهِ أوثقَ منه بما في يدَيْه ، ألا أُنبِّئُكم بشِرارِكم ؟ قالوا : نعم يا رسولَ اللهِ ! قال : من أكل وحدَه ، ومنع رِفدَه ، وجلد عبدَه ، أفأُنبِّئُكم بشرٍّ من هذا ؟ قالوا : نعم يا رسولَ اللهِ ! قال : من يُبغِضُ النَّاسَ ويُبغِضونه ، قال : أفأُنبِّئُكم بشرٍّ من هذا ؟ قالوا : نعم يا رسولَ اللهِ ! قال : من لا يُقيل عثرةً ، ولا يقبلُ معذرةً ، ولا يغفرُ ذنبًا ، قال : أفأُنبِّئُكم بشرٍّ من هذا ؟ قالوا : نعم يا رسولَ اللهِ ، قال : من لا يُرجَى خيرُه ، ولا يُؤمنُ شرُّه ، إنَّ عيسَى بنَ مريمَ قام في بني إسرائيلَ خطيبًا ، فقال : يا بني إسرائيلَ ! لا تتكلَّموا بالحكمةِ عند الجُهَّالِ فتظلموها ، ولا تمنعوها أهلَها فتظلِموها ، وقال مَرَّةً : فتظلِموهم ، ولا تظلِموا طالبًا, ولا تُكافِئوا ظالمًا ، فيبطُلُ فضلُكم عند ربِّكم ، يا بني إسرائيلَ ! الأمورُ ثلاثةٌ : أمرٌ تبيَّن رشدُه فاتَّبِعوه ، وأمرٌ تبيَّن غيُّه فاجتنِبوه ، وأمرٌ اختُلف فيه فرُدُّوه إلى اللهِ تعالَى

معلومات الحديث

رواه عبدالله بن عباس ، نقله أبو نعيم في حلية الأولياء وحكم عنه بأنه : لا يحفظ بهذا السياق إلا من حديث محمد بن كعب عن ابن عباس