حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

والله إني لأرجو أن يكون قد أصبح فيكم من الفضل ما أصبح في أجناد المسلمين من الدين والفقه والعلم بالقرآن إن هذا القرآن لا يختلف ولا يستشن ولا يتفه لكثرة الرد فمن قرأه على حرف فلا يدعه رغبة عنه ومن قرأ على شيء من تلك الحروف التي علم رسول الله صلى الله عليه وسلم فلا يدعه رغبة عنه فإنه من يجحد بآية منه يجحد به كله فإنما هو كقول أحدكم لصاحبه اعجل وحيهلا

معلومات الحديث

رواه عبدالله بن مسعود ، نقله الهيثمي في مجمع الزوائد وحكم عنه بأنه : فيه من لم يسم وبقية رجاله رجال الصحيح