حديث أسرع طريقة للتحقق من صحة الأحاديث

نص الحديث

نزل علينا أضيافٌ لنا . قال وكان أبي يتحدثُ إلى رسولِ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ من الليلِ . قال فانطلق وقال : يا عبدَالرحمنِ ! افرُغْ من أضيافِك . قال فلما أمسيتُ جئنا بقِراهم . قال فأبوا . فقالوا : حتى يجيءَ أبو منزلِنا فيطعم معنا . قال فقلتُ لهم : إنه رجلٌ حديدٌ . وإنكم إن لم تفعلوا خفتُ أن يُصيبَني منه أذًى . قال فأبوا . فلما جاء لم يبدأْ بشيءٍ أولَ منهم . فقال : أفرغتُم من أضيافِكم ؟ قال قالوا : لا . واللهِ ! ما فرغْنا . قال : ألم آمرْ عبدَالرحمنِ ؟ قال وتنحَّيتُ عنه . فقال : يا عبدَالرحمنِ ! قال فتنحَّيتُ . قال فقال : يا غُنثَرُ ! أقسمتُ عليك إن كنت تسمعُ صوتي إلا جئتَ . قال فجئتُ فقلتُ : واللهِ ! ما لي ذنبٌ . هؤلاءِ أضيافُك فسَلْهم . قد أتيتُهم بقِراهم فأبَوا أن يَطعَموا حتى تجيءَ . قال فقال : ما لكم ! ألا تَقبلوا عنا قِراكم ! قال فقال أبو بكرٍ : فواللهِ ! لا أطعمُه الليلةَ . قال فقالوا : فواللهِ ! لا نطعمُه حتى تَطعَمه . قال : فما رأيتُ كالشرِّ كالليلةِ قطُّ . ويلَكم ! ما لكم أن لا تقبلوا عنا قِراكم ؟ قال ثم قال : أما الأولى فمن الشيطانِ . هلُمُّوا قِراكم . قال فجيءِ بالطعامِ فسمى فأكل وأكلوا . قال : فلما أصبح غدا على النبيِّ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ فقال : يا رسولَ اللهِ ! بَرُّوا وحنثتُ . قال فأخبرَه فقال ( بل أنت أَبرُّهم وأَخْيَرُهم ) . قال ولم تبلغني كفارةٌ .

معلومات الحديث

رواه عبدالرحمن بن أبي بكر الصديق ، نقله مسلم في صحيح مسلم وحكم عنه بأنه : صحيح